الرئيس التونسي: مسلحون إسلاميون حاولوا إعلان "بن قردان" ولاية جديدة

7,869 الرئيس التونسي: مسلحون إسلاميون حاولوا إعلان بن قردان ولاية جديدة 0 الرئيس التونسي: مسلحون إسلاميون حاولوا إعلان بن قردان ولاية جديدة

الرئيس التونسي: مسلحون إسلاميون حاولوا إعلان بن قردان ولاية جديدةأحبطت قوات الأمن التونسية اليوم هجوما من مسلحين إسلاميين على مدينة بن قردان على الحدود مع ليبيا، حيث سقط 53 قتيلا بينهم مدنيون، ومازالت قوات الأمن تغلق المدينة للبحث عن مسلحين آخرين.

وأرجع الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي سبب الهجوم من قبل المسلحين الإسلاميين إلى سعيهم للسيطرة عليها، وإعلانها ولاية تابعة لهم، مضيفا وفقا لرويترز، أن الهجوم منظم وغير مسبوق ولكن القوات الحكومية توقعت هذا وكانت موجودة ويحق للتونسيين الافتخار بها.

وكان حوالي 53 قتيلا سقطوا اليوم في بن قردان بينهم مدنيون، أثناء مواجهات بين الجيش ‏التونسي وعشرات من المسلحين الاسلاميين الذين هاجموا المدينة الواقعة ‏على الحدود مع ليبيا في واحدة من أعنف الهجمات‎.

وأوضحت الداخلية التونسية أن 35 مسلحا إسلاميا قتلوا إضافة إلى 7 مدنيين ‏و11 من قوات الأمن، واعتقل 7 مسلحين آخرين، عندما حاولوا الهجوم على ثكنة للجيش ومقرات للشرطة، في حين أغلقت قوات الأمن مداخل ومخارج المدينة، مع وجود ‏‏‎ طائرات عسكرية تحلق في المنطقة.

وكانت مقاطع مصورة أظهرت قوات من الجيش والشرطة منتشرة وسط مدينة بن قردان وفوق المبان، بينما تناثرت الجثث في الشوارع، ودعت السلطات المواطنين في بن قردان إلى ملازمة بيوتهم، وأغلقت على الفور معبرين بريين مع ليبيا.