"حركة النهضة" تصبح الكتلة الأكبر في البرلمان إثر انشقاق كتلة "نداء تونس"

3,180 "حركة النهضة" تصبح الكتلة الأكبر في البرلمان إثر انشقاق كتلة "نداء تونس" 1 "حركة النهضة" تصبح الكتلة الأكبر في البرلمان إثر انشقاق كتلة "نداء تونس"

"حركة النهضة" تصبح الكتلة الأكبر في البرلمان إثر انشقاق كتلة "نداء تونس"فقد حزب نداء تونس الأغلبية في البرلمان التونسي لصالح حركة النهضة الإسلامية، وذلك بعد أن فقد 22 نائبا من كتلته، الذين استقالوا وكونوا كتلة جديدة اسمها "الحرة".

وأصبحت حركة النهضة (69 مقعدا) صاحبة الأغلبية في البرلمان، يليها نداء تونس (64 مقعدا) ثم "الحرة" (22) والاتحاد الوطني الحر (16) والجبهة الشعبية (15) وآفاق تونس (10).

وأعلنت فوزية بن فضة، النائب الثاني لرئيس البرلمان، في افتتاح جلسة عامة أن "كتلة نداء تونس (البرلمانية) شهدت تغييرا في العدد، وأصبح عدد أعضائها 64، وذلك بعد استقالة 22 عضوا"، مشيرة إلى أن المستقيلين أحدثوا "كتلة جديدة اسمها -الحرّة- وعدد أعضائها 22".

وكانت أحزاب نداء تونس والنهضة والوطني الحر وآفاق شكلت ائتلافا حكوميا رباعيا إثر الانتخابات التشريعية والرئاسية التي أجريت نهاية 2014 وفاز فيها نداء تونس، الذي أسسه الرئيس الحالي الباجي قائد السبسي.