إيران ترفض طلباً أميركياً لاستعادة الأميركي المتهم بالتجسّس

7,188 0

 رفضت إيران طلباً أميركياً بإعادة الأميركي من أصل إيراني أمير ميرزا حكمتي، المعتقل في طهران بتهمة التجسس لصالح واشنطن، وقالت إنه سيحاكم في إيران.

ونسبت وكالة (مهر) الإيرانية للأنباء، اليوم الأربعاء، الى المتحدث باسم لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الإيراني كاظم جلالي، قوله إن "الجاسوس الأميركي الذي ألقي القبض عليه مؤخراً، ستتم محاكمته في إيران".

وقال جلالي تعليقاً على طلب الإدارة الأميركية بإعادته إليها، إن "هذه التصريحات هي نوع من الصلافة على الصعيد السياسي، فالجاسوس الأميركي مجرم ويجب محاكمته في إيران بناء على الجرم الذي ارتكبه"، معتبراً أن الطلب "يمثل سخرية مريرة".

وأضاف أن "المسؤولين الأميركيين، وبكل صلافة يرسلون جاسوساً وطائرة تجسّس الى إيران، ثم يقولون بكل وقاحة أعيدوا طائرتنا وجاسوسنا".

وتساءل جلالي "كيف يمكن للأميركيين أن يختطفوا الرعايا الإيرانيين ويعتقلونهم لأعوام في السجون، إلا أنه في المقابل يطلب الرئيس الأميركي إعادة الجاسوس الأميركي الذي قبضت عليه قواتنا الأمنية".

وكانت وزارة الخارجية الأميركية طلبت من طهران إعادة الأميركي من أصل إيراني الذي اعتقلته السلطات الأمنية الإيرانية مؤخراً بتهمة التجسّس لصالح أميركا.

وأعلنت المتحدثة باسم الخارجية الأميركية فيكتوريا نولاند، أن الإدارة الأميركية تريد الوصول الى أمير ميرزا حكمتي عبر السفارة السويسرية، الراعية للمصالح الأميركية في إيران.

وكانت وزارة الأمن الإيرانية أعلنت السبت الماضي، عن القبض على "جاسوس" أميركي من أصل إيراني، يعمل لصالح الـ(سي آي ايه).