المصيبيح: أين هم عن جحفلة النصر؟!

45,525 المصيبيح والصنيع وبينهما نور 19 المصيبيح والصنيع وبينهما نور

المصيبيح والصنيع وبينهما نوراستغرب الإعلامي والمتحدث الرسمي لرابطة دوري المحترفين أحمد المصيبيح من ردة الفعل المصاحبة للصورة التي نشرها عبر حسابه الرسمي في تويتر بعد لقاء الاتحاد والهلال في الجولة الماضية وهو يشير بالأربعة بصحبة لاعب الاتحاد محمد نور وعضو لجنة المسابقات حمد الصنيع، وهي النتيجة التي تفوق بها الاتحاد على الهلال (4-3) في الجولة الخامسة من دوري عبداللطيف جميل للمحترفين.

وقال المصيبيح «للميدان»: هناك من يسعى للإسقاط علي والصيد في الماء العكر وأنا لم أندم على مافعلته وإن عاد بي الزمن سأكررها؛ وإن محمد نور وحمد الصنيع لم يحرجاني بطلبهم لي أن أشير بالاربعة فأنا مدرك ما علي القيام به وتصرفي فردي ويمثلني شخصياً ولا علاقة للتواجد كعضو لرابطة المحترفين ولن ألتفت للأصوات النشاز.ومضيفاً: لم اقصد نهائياً الإساءة لنادي الهلال ولجماهيره والحادثة لاتستحق كل هذه التشنج، وأعتذر لمن اساءته الصورة وعلى الجميع أن يتقبل الرياضة بروح عالية؛ وكما تعودت في الوسط الرياضي ان رضا الجميع صعب جداً مهما فعلت؛ لذا سأتعامل مع الرياضة بسعة صدر دون أي تشنج وأبادل الجميع الاحترام والتقدير والكرة لاتستحق السب والشتم وسامح الله كل من أخطأ وأساء لي.وأردف: «سبق وذكرت أن الهلال جحفل النصر ولم أر الحدة في ردة الفعل»؛ وكرة القدم لاتخلو من الإثارة والرياضة وجدت للترفيه ويجب أن لانقف عند أي شيء وندقق بالتفاصيل كثيراً، هناك أمور أكثر أهمية في رياضتنا علينا الالتفاف حولها ومناقشتها. وأكد المصيبيح على أنه سيدير ظهره لكل منتقديه بعدما تعرض لهجوم حاد من قبل الجماهير الهلالية والإعلام الهلالي تحديداً، لا سيما وهو المتحدث الرسمي لرابطة المحترفين وعليه الالتزام بالحياد والوقوف على مسافة واحدة من جميع الأندية على حد وصفهم.يذكر أن المصيبيح نشر الصورة وعلق عليها قائلا: «في ضيافة العميد وأجبرني محمد نور وحمد الصنيع على الأربعة، وأهم شي الأخلاق».