سعود الفيصل: ايران دولة جارة لو تقدمت بخطوة حسنة سنتقدم بخطوتين، وسوريا ليست رخيصة لدينا

9,936 0

قال الأمير سعود الفيصل في مؤتمر صحفي عقده اليوم الثلاثاء صحفي عقده في الرياض عصر اليوم عقب اختتام القمة الخليجية: أن إيران دولة جارة وذات حضارة, معربا عن أمله في إقامة علاقات حسن جوار جيدة معها.

وأوضح الفيصل أن مواقف إيران تجاه دول الخليج غير إيجابية, ضاربا مثلا على تهديداتها المباشرة واحتلالها لجزر الإمارات والمناورات التي تجريها في المياه الاقليمية الخليجية".

وأعرب عن أسفه لمحاولة الاغتيال التي تعرض لها السفير السعودي في واشنطن والتي تتهم فيها الإدارة الامريكية المخابرات الإيرانية, منوها إلى أنه تم إحالة هذه القضية إلى مجلس الأمن والأمم المتحدة.

وأضاف الفيصل أن العلة في السياسة الإيرانية وليست في سياسة دول الخليج, مشيرا إلى أنهم إذا أرادوا حسن النية فلن نتأخر, وإذا خطوا خطوة في الاتجاه الإيجابي فإننا سنتحرك خطوتين.

"وعن الأحداث في سوريا أكد الأمير سعود الفيصل وزير الخارجية السعودي: إننا في انتظار أن نرى التوقيع على البروتوكول من قبل سورية"، متسائلا: "هل ستسحب سورية قواتها من المناطق التي تتواجد بها والتي تقوم بقتل المواطنين، وفي انتظار مدى قبولها للمفتشين الذين سيرسلون إليها". وأشار إلى أن "هذه هي الخطوات التي نصت عليها مبادرة الدول العربية في هذا المجال".

وعن تدخل الجامعة العربية في حل القضايا عربيا، قال الفيصل: "لا نشك في نوايا كل الناس، ولكن ثبت بالخبرة أن الذي يأتي من الخارج لا يفهم مشاكلنا وأضاف أن "سورية ليست رخيصة، ولا يضمر لها أحد شر لا يريد أحد أن يؤذي أي أفراد من الشعب السوري، ما بالك إذا كانت المصيبة تأتي من السوريين للسوريين يكون الفزع أكبر"، مؤكدا "على ضرورة التوسط لأنه لا خيار لن ".

ودعا الفيصل سوريا إلى "وقف القتال فورا وسحب آليات الدمار من المدن وإطلاق سراح المحتجزين، إذا كانت النية صادقة. هذه الخطوات لابد أن تتمم فورا، حتى يتم باقي البروتوكول".

وأردف أن "الحل العربي هو الأفضل لسورية، الذي ينقل الأمر إلى المنظمات الدولية هي سورية، وليس العرب، روسيا الصديقة لسورية قدمت مشروعا إلى مجلس الأمن".

وتابع الفيصل: "إذا قبلوا (السوريون) النصيحة فسيتجاوبون مع المبادرة العربية ولن يستخفوا بها. نأمل أن يكون التوقيع على البرتوكول هو الخطوة الأولى لتنفيذ المبادرة".

وقال الفيصل: "انهم قبلوا بالبروتوكول ولم يقبلوا بالمبادرة، البروتوكول جزء لا يتجزأ من المبادرة، لابد أن يوافقوا على البروتوكول، لأنهم سبق أن وافقوا على المبادرة".