الجهات العاملة بمنفذ الوديعة تستقبل طلائع الحجاج اليمنيين وتكثف جهودها لإنجاز إجراءاتهم

12,426 الأمير جلوي بن عبدالعزيز بن مساعد 1 الأمير جلوي بن عبدالعزيز بن مساعد

الأمير جلوي بن عبدالعزيز بن مساعدنوه صاحب السموالأمير جلوي بن عبدالعزيز بن مساعد، أمير منطقة نجران، بما تبذله حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود ـ حفظه الله ـ في خدمة الإسلام والمسلمين، وبما تسخره من إمكانات لراحة ضيوف الرحمن، وتأمين سلامتهم، ليؤدوا مناسك الحج بكل يسر وسهولة وراحة واطمئنان، بمتابعة دقيقة من صاحب السموالملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزيرالداخلية، رئيس لجنة الحج العليا.

ووجه سموه بتكثيف الجهود وتذليل كافة العقبات لاستقبال طلائع الحجاج اليمنيين، الذين يتوافدون عبر منفذ الوديعة الحدودي، وإنجاز إجراءات دخولهم .

واستقبلت الجهات العاملة في المنفذ أولى طلائع الحجاج اليمنيين بكل حفاوة، حيث كان في استقبالهم عدد من مسؤولي القطاعات والإدارات الحكومية في المنطقة، يتقدمهم محافظ شرورة، وقائد حرس الحدود، ومدير الجوازات، ومدير منفذ الوديعة، ومدير جمارك المنفذ.

وتتضافر جهود جميع الجهات الحكومية في المنفذ لخدمة الحجاج , حيث تقوم بعمل دؤوب في إنهاء معاملات دخول الحجيج، وتيسير عبورهم وتقديم المساعدات اللازمة لهم وتوجيههم وإرشادهم والعمل على راحتهم.

وأوضح مدير الشؤون الصحية بمنطقة نجران صالح بن سعد المؤنس جاهزية مركز المراقبة الصحية بمنفذ الوديعة لاستقبال حجاج بيت الله الحرام من خلال الكشف عليهم ومطابقة شهاداتهم الصحية وإعطائهم العلاج الوقائي اللازم إضافة إلى تسليمهم مطويات صحية توعوية عن الأمراض المعدية كالإنفلونزا والحمى الشوكية والطرق الوقائية منها أثناء أداء مناسكهم، وتوفير العلاجات واللقاحات لهم، لافتا إلى أنه تم دعم المركز بـ 48موظفاً من القوى العاملة الفنية من مختلف الفئات.

وتقوم جوازات منفذ الوديعة بتسهيل دخول الحجاج من خلال آلية البصمة الإلكترونية،والإسراع في توقيع أوراقهم، وتختيم جوازاتهم، وتمكينهم من العبور في وقت قياسي، كما يقوم مركزالجمرك بتفتيش السيارات، والأمتعة دون تأخير في عملية سلسة عبر المسارات.

وتشارك وزارة الشؤون الإسلامية، والجمعية الخيرية، وهيئة الهلال الأحمر بجانب الجهات الأخرى المشاركة في المنفذ بتقديم التوعية والارشاد والتوجيه وتوزيع المطبوعات التوعوية ودليل المناسك الارشادي وتقديم المشروبات والوجبات الخفيفة على الحجاج .

كما تقوم الجهات الأمنية بمتابعة وحفظ الأمن في المنفذ وتقديم العون والمساعدة، وكذلك التأكد من سلامة الحجاج وتوفير الإمكانيات وتهيئة الظروف المناسبة لهم.

وعبّرت ملامح السعادة والفرح التي بدت على وجوه الحجاج اليمنيين, وهم يستعدون لمغادرة منفذ الوديعة متجهين لأداء مناسك الحج، عن بالغ سرورهم بأن منّ الله عليهم وسهل لهم دخول المملكة لأداء فريضتهم , مشيدين بالجهود التي تبذلها الجهات العاملة بالمنفذ والخدمات والتسهيلات المقدمة لهم على مدار الساعة وسرعة إنجاز إجراءات دخولهم وتيسيرها ، سائلين الله أن يديم على بلاد الحرمين الشريفين نعمة الأمن والاستقرار