العلم الفلسطيني يرفرف لأول مرة بمقر اليونسكو

10,863 0

شهد مقر منظمة الأمم المتحدة للتعليم والعلوم والثقافة "اليونسكو" الثلاثاء، مراسم الاحتفال برفع العلم الفلسطيني لأول مرة فوق مقر المنظمة الدولية، التي منحت "فلسطين" العضوية الكاملة، في الوقت الذي يخوض فيه الفلسطينيون معركة سياسية، للحصول على العضوية الكاملة لدولتهم بالأمم المتحدة.

وقام رئيس السلطة الفلسطينية، محمود عباس، برفع علم بلاده على مقر اليونسكو، في العاصمة الفرنسية باريس، بحضور سفراء وممثلي 195 دولة عضو بالمنظمة، إضافة إلى رئيسة المؤتمر العام لليونسكو كاتالين بوغياي، ورئيسة المجلس التنفيذي لليونسكو اليساندرا كومنييز، والمدير العام للمنظمة إيرينا بوكوفا.

وعزفت الفرق الموسيقية النشيد الوطني الفلسطيني، في ساحة اليونسكو، التي تُعد أول منظمة تابعة للأمم المتحدة يتم رفع العلم الفلسطيني عليها، وعلا تصفيق الحضور فور انتهاء عباس من رفع علم بلاده فوق مقر المنظمة.

ومنحت اليونسكو العضوية الكاملة لـ"دولة فلسطين" أواخر أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، ليحقق الفلسطينيون بذلك أول انتصار في هيئات المنظمة الدولية، ضمن سعيهم للحصول على اعتراف بدولتهم، وجاء التصويت لصالح العضوية بغالبية أصوات 107 دول، رغم تهديد أمريكي بقطع التمويل عن المنظمة.

وامتنعت 52 دولة عن التصويت، في حين عارضت القرار 14 دولة، ليحصل بذلك الطلب الفلسطيني على الغالبية المطلوبة.

وبحسب وكالة الأنباء الفلسطينية فقد صوتت دول أوروبية غربية لصالح القرار بشكل غير متوقع، وهي: فرنسا، وإسبانيا، وبلجيكا، والنرويج، والنمسا، ولوكسمبرغ، وأيرلندا، وأيسلندا.

وكلف القرار "اليونسكو" خسارة 80 مليون دولار على شكل مساهمات نقدية، قررت الإدارة الأمريكية وقفها بعد منح العضوية الكاملة للجانب الفلسطيني، وتقدم الولايات المتحدة حوالي 22 في المائة من ميزانية المنظمة.

وأقدمت السلطة الفلسطينية على خطوة تاريخية في سبتمبر/ أيلول الماضي، بطلب الحصول على العضوية الكاملة لدولة "فلسطين"، ليدخل مجلس الأمن بمناقشة تبدو "رمزية"، للطلب الذي تعهدت الولايات المتحدة مبكراً، بإجهاضه باستخدام حق النقض "الفيتو."