أمير نجران يداعب رمال الربع الخالي

7,527 أمير نجران يداعب رمال الربع الخالي 0 أمير نجران يداعب رمال الربع الخالي

أمير نجران يداعب رمال الربع الخاليمنذ عين سمو الأمير جلوي بن عبدالعزيز بن مساعد بن جلوي آل سعود أميرا لمنطقة نجران وهو يثبت يوما بعد يوم مدى قربه من المنطقة وأهلها ومدى عفويته وبساطته الممزوجة بالحزم، وخلال الأيام القليلة الماضية تناقلت وسائل التواصل الاجتماعي صورا خاصة بالأمير وهو في صحراء الربع الخالي مداعبا رمالها الذهبية ومستمتعا بأجوائها الصحراوية، حينها تذكرت مقولة لعضو مجلس الشورى عبدالرحمن أحمد هيجان عندما عين الأمير جلوي أميرا لمنطقة نجران كتب قائلا: لا شك أن اختيار وتعيين الأمير جلوي أميرا لنجران يعد قيمة مضافة إلى قيم ومقامات سابقة باسقة تشرفت بإدارة شؤون منطقة نجران وشرف بها أهل نجران.

فسموه ليس غريبا عن منطقة نجران جغرافيا وتاريخيا، حيث إن منطقة نجران والمنطقة الشرقية تمثل امتدادا بشريا وحضاريا متواصلا ومتفاعلا منذ زمن قديم.

لم تحل صحراء الربع الخالي دون وصول طلائع أهل نجران إلى المنطقة الشرقية منذ وقت مبكر، حتى صاروا جزءا من التركيبة السكانية والتاريخية والثقافية للمنطقة، شأنهم في ذلك شأن أبناء المناطق الأخرى في المملكة؛ لذلك فإن سمو الأمير جلوي ليس غريبا عن منطقته وأهله في نجران، فهو يعرفها وتعرفه، وبالتالي فإن تعيينه أميرا لها ليس إلا مجرد التقاء تاريخ.