5 أطنان من الطعام مخلفات جامعة البترول يوميا

3,840 جامعة الملك فهد للبترول والمعادن 0 جامعة الملك فهد للبترول والمعادن

جامعة الملك فهد للبترول والمعادنقدر خبراء حجم مخلفات الطعام في حرم جامعة الملك فهد للبترول والمعادن بنحو 5 أطنان يوميا بناء على عدد السكان في الحي الجامعي والذي يبلغ حاليا 10000 شخص من طلاب ومدرسين وموظفين، وأن نسبة مخلفات الطعام لا تقل عن نصف كجم للشخص الواحد يوميا، ومن بينها مخلفات مطاعم هيئة التدريس والطلاب المقدرة بطنين يوميا.

وطرح ثلاثة باحثين من جامعة البترول والمعادن هم: الدكتور بسام الطوابيني، والدكتور أمجد خليل، والدكتور سمير عبدالجواد، مقترحا لاستخدام مخلفات الطعام بهدف تسليط الضوء على مبادرة الجامعة في إعادة مخلفات الطعام وتحويلها إلى سماد يمكن استخدامه في الأغراض الزراعية مما يساهم في الحد من المشكلات التي تنشأ عن تراكم هذه المخلفات وما يمكن أن تسببه من أمراض.

جاء ذلك خلال أولى جلسات الملتقى العلمي الثالث للعاملين في مجال السلامة بالجامعات، والذي تنظمه جامعة الملك عبدالعزيز بجدة بعنوان «السلامة والصحة المهنية في مؤسسات التعليم العالي» الذي انطلقت فعالياته أمس الأول وتنتهي اليوم بمركز الملك فيصل للمؤتمرات.

واستعرض الباحثون طرق التخلص من المخلفات ومنها طرق غير متوافقة مع صحة البيئة ولا تعد حلولا علمية مثل حرق المخلفات أو الرمي بها في المجاري والأودية والمسطحات المائية ولكل من هذه الطرق مشاكله وتأثيراته السلبية على البيئة والصحة.

وخلصت الدراسة إلى أنه ينبغي التخلص من هذه المخلفات بطرق سليمة بعد معالجتها، وهناك طريقتان رئيستان تستخدمان لتدوير المخلفات العضوية تتركزان حول تحويلها إلى طاقة أو إلى سماد يمكن استخدامه في تسخين التربة، فيما يبرز الخيار الثاني كخيار جذاب ومقبول في السعودية نظرا لقلة تكلفة الطاقة.