الفالح: «العمل» ليست وحدها المسؤولة عن البطالة

5,058 صورة تعبيرية 2 صورة تعبيرية

صورة تعبيريةأكد مدير عام مكتب العمل في المنطقة الشرقية الدكتور محمد الفالح أن البطالة مشكلة عالمية تعيق كثيراً من التطور وتقف عائقا أمام خطط التنمية، لافتا إلى أن المملكة ما هي إلا جزء من هذا العالم.

وأضاف، خلال تكريمه في المقر الرئيسي للمكتب بمناسبة حصوله على شهادة الدكتوراة أن البطالة تُعنى بها كثير من الجهات وليس وزارة العمل فقط، وما الأعداد الكبيرة المسجلة في برنامج حافز (ذكور وإناث) إلا مؤشر على المشكلة، وعليه تم تصميم مقترح لمعالجة هذه المشكلة بالاستفادة من التجارب العالمية والعربية والخبراء والخروج بتوصيات من أهمها: إنشاء هيئة مستقلة تتكون من عدة وزارات تكون مرتبطة مباشرة بالمقام السامي، وأردف: أن هذه المشكلة تكون أكثر تعقيدا إذا تزامنت مع المخدرات لذلك شملت الخطة هذا الجانب.

وكان مدير عام مكتب العمل بالمنطقة الشرقية قد حصل على درجة الدكتوراة في علم الاجتماع بتقدير ممتاز مع مرتبة الشرف الأولى مع التوصية بطباعة الرسالة وذلك من جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية عن رسالته التي جاءت بعنوان "خطة مقترحة لمواجهة العوامل المرتبطة بتعاطي المخدرات والبطالة لدى العاطلين عن العمل" وحضر مناقشتها نيابة عن وزير العمل نائب وزير العمل الدكتور مفرج بن سعد الحقباني ووكلاء الوزارة. من جهته، أشاد نائب وزير العمل بتميز الدكتور محمد الفالح مدير عام فرع وزارة العمل بالشرقية، وقال: "لقد أبدع أبو عبدالرحمن كعادته، نبارك لأنفسنا وله، متمنين له دوام التوفيق والسداد وأن ينفع الله به في كل مجال لخدمة الدين والوطن قيادة ومجتمعا".

بدوره، أعرب الدكتور الفالح عن شكره لكل من هنّأه بنيل درجة الدكتوراه وخص بالشكر الوزير المهندس عادل فقيه ونائبه الدكتور مفرج الحقباني ووكلاء الوزارة لدعمهم له ومساندتهم وحضورهم حفل تكريمه أو مناقشة رسالته.

وكان قد أقام مستشارو فرع وزارة العمل بالمنطقة الشرقية زياد الجماز ومحمود أفندي وسعود الهلال ومسؤولة الإعلام بالفرع ندى منشي، حفلا لتكريم الدكتور الفالح، وقدموا له درعا تذكارية بهذه المناسبة.