باولو جورج: نور أسطورة.. والنمور سينتصرون على الأهلي

15,558  باولو جورج 5  باولو جورج

 باولو جورجأفصح البرتغالي باولو جورج، لاعب اتحاد جدة السابق، عن أمانيه الكبيرة بالعودة مجدداً إلى الفريق بعد خوض تجربة ناجحة موسمي 2010 و2011، وعبر اللاعب عن حزنه الشديد حيال ما حدث للنادي في الآونة الأخيرة، فيما توقع وصول الاتحاد إلى نهائي كأس الملك بالفوز على الأهلي 2- صفر.

في البداية، واسى باولو جماهير الاتحاد حيال مشكلات النادي المالية والفنية والإدارية، وقال لـ"العربية.نت": "مازلت متابعا لأخبار الدوري السعودي، والاتحاد بشكل خاص، أعرف أن لدى النادي مشاكل مالية، المقربون أخبروني بذلك، ما يحدث مؤسف حقاً".

وعاد صاحب الـ32 عاماً ليعبر عن أسفه تجاه مصير زملائه السابقين في الفريق، وعلى وجه الخصوص محمد نور، "من المحزن رؤية لاعبين كبار على غرار محمد نور وسعود كريري ونايف هزازي ومشعل السعيد ومناف أبوشقير وصالح الصقري يرحلون عن النادي، أولئك قدموا الكثير، ويجب أن يعاملوا باحترام، نور كان بطلا هذا الموسم، وهو أسطورة الكرة السعودية".

وكشف ابن مدينة مايا وبورتو البرتغالية سر احتفاله مع ابنته "لارا" بقميص نادي الاتحاد في المدرسة، إذ أخذت تلك الصورة آفاقا واسعة عبر مواقع التواصل الاجتماعي: "لقد كانت الحصة الدراسية في مدرسة لارا تتحدث عن مهنة الآباء، تحدثت عن كرة القدم التي امتـهـنها، وألبست لارا وزميلاتها قمصان الاتحاد، فخور بما حدث ذلك اليوم".

اللاعب المولود في الخامس من شهر مايو عام 1981، يرغب في السير مجددا على أرصفة شارع الصحافة، حيث مقر الاتحاد، إذ أبدى رغبة تامة بالعودة للنادي الثمانيني على الرغم من مشاكله المالية. وقال: "حين أتيت إلى الاتحاد لم يكن المال السبب، أريد العودة حيث المكان الذي كنت فيه سعيدا مع عائلتي".

وتحدث باولو جورج عن أسوأ أيامه الكروية قائلاً: "كان أصعب يوم في حياتي حين خرجت من الاتحاد بسبب الإصابة"، فيما عزا توقفه عن ركل كرة القدم بسبب مشاكل إدارية خاصة حدثت معه في الموسم الجاري إبان لعبه لنادي بيلينينسيش ضمن الدوري البرتغالي الممتاز.

ورجا باولو جورج "العربية.نت" إبلاغ جماهير الاتحاد عن حبه واشتياقه الكبيرين قائلاً: "الجماهير تحبني وأنا أحبها، لن أنسى أبدا ما فعلوه من أجلي، فزت باحترامهم بسبب ما قدمته من عمل، وأنا أعرف أنكم لا تنسون ما قدمته لكم. أرجوك أخبر الجماهير بأنني أحبها وأشتاق إليها".