المعهد الملكي في هولندا يهدي مكتبة الإسكندرية أكثر من 400 ألف كتاب

5,259 موظفة داخل مكتبة الاسكندرية 3 موظفة داخل مكتبة الاسكندرية

موظفة داخل مكتبة الاسكندريةبعد أن تلقت مكتبة الإسكندرية في السنوات الأخيرة مئات الألوف من الكتب كهدايا من مكتبات ومراكز علمية عربية وأجنبية قالت المكتبة يوم الأربعاء في بيان إنها حصلت على أكثر من 400 ألف كتاب ودورية من مجموعة المعهد الملكي للدراسات الاستوائية في هولندا.

وقال البيان إن إسماعيل سراج الدين مدير مكتبة الإسكندرية وقع مع ديرك فيرمير رئيس المعهد الملكي للدراسات الاستوائية بأمستردام مذكرة تفاهم بين المؤسستين "تنتقل بموجبها مجموعة مكتبة المعهد" وتقدر بنحو 400 ألف كتاب و20 ألف دورية إلى مكتبة الإسكندرية.

وأضاف أن "هذه المجموعة من أكبر المجموعات التي تتناول قضايا التنمية بأوجهها المختلفة وخاصة في الدول النامية" ومعظم الكتب بالإنجليزية وبعضها بالفرنسية والألمانية ولغات أخرى "وآثرت الحكومة الهولندية الاحتفاظ بكل ما هو مكتوب باللغة الهولندية."

وتابع البيان أن مكتبة الإسكندرية "تعهدت بالحفاظ على المجموعة كاملة وإتاحتها لروادها" ووضعها تحت تصرف المؤسسات العلمية والتعليمية والبحثية المصرية وجامعة سنجور في الإسكندرية.

وكانت مكتبة الإسكندرية تلقت من فرنسا عام 2009 "أكبر هدية ثقافية في التاريخ" وتضم 500 ألف كتاب. كما تلقت عام 2012 نحو 22 ألف كتاب من منظمة (كتب لافريقيا) وهي منظمة غير ربحية بولاية مينيسوتا الأمريكية وتعنى بجمع ملايين الكتب وإيصالها إلى الأطفال والشباب في الدول الإفريقية. وتلقت المكتبة في مايو ايار الماضي مئات الكتاب هدية من وزراة الثقافة المغربية.