"التربية": إطلاق مشروع التحول إلى الكتاب الإلكتروني الشهر المقبل

14,862 صورة تعبيرية 5 صورة تعبيرية

صورة تعبيريةكشف مسؤول بوزارة التربية والتعليم، أن الوزارة ستبدأ الشهر المقبل تطبيق مشروع استخدام الكتاب الإلكتروني بدلاً من الورقي، ضمن مشروع "المحتوى الرقمي" لدمج المقررات الدراسية.

وأوضح وكيل الوزارة للتخطيط والتطوير الدكتور نايف الرومي، أن مشروع "المحتوى الرقمي" سيزود بمواد وأنشطة تقنية، تتضمن مقاطع فيديو وعروضاً مرئية، لشرح الدروس.

كما يزود بالوسائط الداعمة للمقررات الدراسية، بحيث تتميز بقابليتها للعمل على أجهزة الهاتف الذكية وشبكة الإنترنت ووسائل التخزين المختلفة، ونفى الرومي نية الوزارة تدريس لغات أجنبية إضافية بمناهجها سوى اللغة الإنجليزية، وفقاً لـ"اليوم".

ولفت إلى أنه لا يمكن الاستغناء عن الكتب الورقية بصورة تامة في التعليم، حتى بعد استخدام الكتاب الرقمي، كاشفاً عن توجه وزارته نحو استخدام الأجهزة الذكية في التعليم داخل الفصول، مبيناً أن استخدام هذه الطريقة في التعليم تتم مناقشتها بشكل واسع داخل الوزارة.