"غرف تحكم" لمراقبة حركة المركبات بتقنية "الفور- جي"

4,608 صورة تعبيرية 0 صورة تعبيرية

صورة تعبيريةتتجه إدارة المرور إلى الاستعانة بتقنية خاصة تسمى "الفور- جي"، تتيح مراقبة تحركات المركبات والطرق على مدار الساعة من خلال "غرف التحكم"، إضافة إلى إدارة الحركة بشكل كامل، فيما يبدأ تطبيق هذه التقنية مع نهاية العام الهجري الحالي.

وكشف مدير مرور منطقة تبوك العميد محمد النجار، في تصريح لـ"الوطن" ملامح التقنية الجديدة، قائلا: "نحن في طور إنشاء غرفة عمليات وتحكم بمساحة معينة وربطها بغرفة العمليات بشكل مباشر، تعمل على مراقبة تحركات المركبات والطرق على مدار الساعة، إضافة إلى إدارة الحركة بشكل كامل".

وأضاف أن الغرفة الخاصة بالتحكم تضم عددا كبيرا من الشاشات التي تعرض الأماكن العامة داخل المدينة والرقابة المرورية، التي يفرضها هذا النظام، إذ إنه يعمل بشكل مستمر عن طريق الاستعانة بتقنية "الفور ـ جي".

ولفت العميد النجار إلى أن هذه التقنية سيبدأ استخدامها بعد موسم حج هذا العام، مؤكدا تسليم المشروع لإحدى الشركات العالمية لتجهيزه بشكل نهائي خلال أشهر، مما يقلل من وجود أفراد المرور في المواقع المزدحمة، مستدركا بأنه سيكون هناك شرح تفصيلي عن آلية العمل بهذه التقنية. وقال: "حرصنا على هذا التميز جعلنا نتفوق في هذا المجال، وعملنا بكل جدية وإصرار على الإسهام في جلب كل ما يخدم الوطن والمواطن".

وأضاف النجار أن التقنية الجديدة تواكب التطور الميداني والامتداد العمراني الذي يزيد يوما بعد يوم. وكان مدير مرور تبوك كشف لـ"الوطن" في وقت سابق، عن استعداد الإدارة العامة للمرور لإطلاق حزمة جديدة من التحسينات لمشروع "ساهر"؛ بغية تطوير النظام، وصولا للتنظيم المروري الجيد، وانسيابية حركة المواصلات على الطرق، تتضمن استخدام شاشات إلكترونية على الطرق تتيح للسائقين معرفة حالة السير بتلك الطرق، وتلقيهم إشعارات في حال وجود حوادث على الطريق، إضافة إلى إطلاق خدمة تطويرية جديدة، وهي قيام "ساهر" بتتبع المركبات "المسروقة"، ورصد حركتها عبر نظام آلي دقيق، يشعر غرفة القيادة بموقع تلك المركبة ليتم ضبطها.