مقتل 33 على الأقل في هجوم انتحاري بكركوك في العراق

3,789 تعبيرية 1 تعبيرية

تعبيريةقالت مصادر من الشرطة العراقية إن انتحاريا يقود سيارة واثنين من المسلحين المتنكرين في زي رجال شرطة قتلوا 33 شخصا على الأقل في مدينة كركوك بشمال العراق يوم الأحد عندما حاولوا اقتحام مقر لشرطة المدينة.

وكركوك مدينة مختلطة عرقيا يقطنها عرب وأكراد وتركمان وهي مركز نزاع بشأن النفط وحق الأرض بين الحكومة المركزية في بغداد وإقليم كردستان العراق شبه المستقل في الشمال.

واسفر الهجوم الذي وقع صباح يوم الاحد عن إصابة 70 اخرين على الأقل وقالت الشرطة ان جثثا لازالت موجودة تحت الانقاض في كركوك التي تبعد 170 كيلومترا شمالي العاصمة بغداد.

وقال مصدر من الشرطة من داخل المجمع "حاول مسلحان يرتديان سترتين ناسفتين اقتحام مديرية الشرطة في كركوك ولكن الحرس عند البوابة الرئيسية تعاملوا معهما وقتلوهما."

وتنشط عدة جماعات مسلحة في كركوك وكثيرا ما يهاجم مسلحون سنة على صلة بتنظيم القاعدة قوات الامن في محاولة لتقويض حكومة رئيس الوزراء الشيعي نوري المالكي وتأجيج التوترات الطائفية.

وفي الشهر الماضي اندس مهاجم انتحاري وسط مشيعي جنازة في مسجد للشيعة في مدينة اخرى قرب كركوك واسفر الهجوم عن مقتل 26 شخصا على الأقل وقبل ايام قليلة قتل مهاجم انتحاري يقود شاحنة 25 شخصا في هجوم على مقر حزب سياسي في كركوك.