اكتشاف قصر يعود للقرن الهجري الأول بالمدينة المنورة

38,502 صورة من الحدث 10 صورة من الحدث

صورة من الحدثكشفت تنقيبات أثرية قام بها فريق من قطاع الآثار والمتاحف بالهيئة العامة للسياحة والآثار في وادي العقيق بمنطقة المدينة المنورة عن قصر يرجع تاريخه إلى القرن الهجري الأول.

وقال رئيس فريق التنقيب الدكتور خالد بن محمد أسكوبي إنه تم الكشف كذلك عن معثورات متنوعة من الفخار والزجاج والأدوات الحجرية وأواني الحجر الصابوني، موضحاً أن نتائج الدراسات الأولية للعناصر المعمارية المكتشفة أكدت أنّ القصر يرجع إلى القرن الهجري الأول وأنه جزء من المنظومة الحضارية لوادي العقيق.

وعن العناصر المعمارية للقصر أفاد بأنه تم الكشف عن أساسات معمارية تمثل ثماني وحدات لغرف موزعة داخل القصر وأن جدران القصر بنيت بالحجارة البركانية، كما تغطي جدران القصر لياسة طينية في بعضها بينما تغطي بعضها الآخر اللياسة الجصية.

وأضاف أن وادي العقيق يُعد من أشهر أودية المدينة وجزءا من تاريخها، حيث ذكرته العديد من المصادر التاريخية والجغرافية والدينية، مشيراً إلى أن الكتابات والآثار القائمة في الموقع تدل على وجود استيطان بشري موغل في القدم، حيث توجد بقايا قصور ترجع للعصرين الأموي والعباسي، من أشهرها قصر عروة بن الزبير وقصر سعيد بن العاص وقصر مروان بن الحكم وقصر سعد بن أبي وقاص، وقصر سكينة بنت الحسين.

صورة من الحدث