أمانة جدة تعطل استفادة مواطن من منحة عمرها 33 عاماً

5,808  المواطن عبدالحميد بن أحمد رزق 0  المواطن عبدالحميد بن أحمد رزق

 المواطن عبدالحميد بن أحمد رزقظل مواطن يطارد معاملة منحته التي تحصل عليها قبل 33 عاما من بلدية فرعية لثلاث سنوات من أجل إزالة تعد وقع عليها بسبب تداخل قطع الأراضي في مخطط المنح، حيث بنى مواطن آخر منزله على جزء منها، الأمر الذي حرمه الاستفادة منها.

واعترف مساعد رئيس التعديات في بلدية الجنوب الفرعية سلطان الزبيدي لـ «عكاظ» بمشكلة المواطن، موضحا أنها متعلقة بتداخل بينه وبين قطعة جاره وكل منهما يحمل صكا شرعيا، حيث إن جاره اقتطع 6 أمتار من أرضه في منح الخمرة.

وأضاف «جاء توجيه من الأمين بإزالة التعدي على أرضه، ولكن الإزالة في حالة تنفيذها تهدم منزل جاره المبني بموجب تصريح ورخصة بناء صادرة من الأمانة نفسها قبل أربع سنوات، وهنا تكمن المشكلة، بحكم أن المخطط فيه تداخل كبير ولا يقتصر ذلك على هذه القطعة فقط، والحل لدى الأمانة».

وفي المقابل يقول المواطن عبدالحميد بن أحمد رزق صاحب الشكوى، إن معاملته في بلدية جنوب جدة الفرعية من تاريخ 29/4/1430هـ المتعلقة بإزالة التعدي الحاصل على منحته وتسليمه أرضه رقم 205 في مخطط الخمرة 101 والمسلمة له على الطبيعة منذ عام 1402هـ.

وأضاف «في عام 1430هـ عرضت القطعة للبيع واتجهت إلى مكتب هندسي لأخذ كروكي جديد لها على الطبيعة وفوجئت بصاحب المكتب يخبرني بأن القطعة عليها تعد من الناحية الشرقية، عبارة عن استقطاع 6 أمتار بطول الضلع الشرقي، وأقام عليها مواطن آخر منزلا وحوشا، وتم إعطائي خطابا رسميا بتاريخ 29/4/1430هـ بهذا التعدي إلى بلدية الجنوب الفرعية بهدف إزالته، لتبدأ رحلة المعاناة حيث سلمت الخطاب والكروكي إلى البلدية برقم 1582 وتم تحويله إلى قسم التعديات دون أن أحصل على أي نتيجة رغم تعدد الشكاوى التي تقدمت بها إلى أمين جدة ورئيس البلدية، ومن ذلك شكوى تقدمت بها إلى أمين جدة فأحالها إلى الإدارة القانونية بتاريخ 7/3/1431هـ، ولم تحل الإشكالية حتى الآن».

من جانبه قال صاحب المنزل المتداخل محمد الشريف لـ «عكاظ» إن والده أقام المنزل منذ عام 1410هـ، أي قبل أكثر من 23 عاما بموجب صك شرعي صادر من المحكمة وكروكي ورخصة بناء صادرة من الأمانة نفسها، وتم البناء على نفس الكروكي المحدد في الرخصة.

وأشار الشريف إلى أن الخطأ ليس من جهتهم أو من جارهم بل من تخطيط الأمانة نفسها، وهم لا يتحملون الخطأ، حسب قوله، لاسيما وأن جميع إجراءاتهم سليمة.