ارتفاع الإصابة بـ «الضنك» في جدة.. و«الأمانة» تفصل 269 موظفاً بالمكافحة

5,274 امانة جدة 0 امانة جدة

امانة جدة أشعرت أمانة محافظة جدة 269 موظفاً من العاملين في برنامج «حمى الضنك» بالاستغناء عن خدماتهم نظراً لعدم توفر اعتمادات مالية للصرف عليهم، على الرغم من وعد الأمانة لهم قبل فترة وجيزة بالإبقاء عليهم لحاجتها لخدماتهم، خاصة أن البرنامج لا يزال قائماً ولم يصدر قرار بوقفه، في ظل مؤشرات على ارتفاع في نسبة الإصابة بحمى الضنك قبل الموسم المحدد لظهورها.

وقال عدد من العاملين لـ»الشرق»: إنهم تسلموا إشعارات الاستغناء عنهم الأسبوع الماضي ولكنهم رفضوا التوقيع عليها، مشيرين إلى أن هناك ارتفاعاً في حالات الإصابة بحمى الضنك؛ بسبب توقف بعض الموظفين عن العمل في المنازل.

وأضافوا أن أمين جدة، الدكتور هاني أبو راس، أوضح لعدد منهم في مكتبه الأحد الماضي أن الأمانة لا تستطيع منح رواتب لهم لعدم وجود اعتمادات مالية.

من جانبه، كشف مصدر مسؤول في إدارة برنامج حمى الضنك التابع للأمانة لـ»الشرق» أن توجيهاً من «المالية» لأمانة محافظة جده بالتوقف عن توظيف الموظفين الذين هم على بند الأجور؛ لعدم وجود اعتمادات مالية لهم، ووجهت بالإسراع بالتوقيع مع الموظفين السابقين الذين هم على بند الأجور على عقود وترسيمهم بسبب العدد الكبير سابقاً.

وكشف المصدر أنهم في حاجة ماسة إلى هؤلاء الموظفين، لكن نقص الاعتمادات هو العائق الوحيد الذي يحول دون استمرارهم.

مشيراً إلى أن الأمانة ستعمل جاهدة على الاستفادة منهم، خاصة بعد الارتفاع الذي لاحظوه في إصابات حمى الضنك، التي من المفترض أن يكون موسمها في شهر فبراير أو مارس.