بيع حديقة “سجاء” في مزاد علني.. وأمانة جدة آخر من يعلم

4,068 حديقة سجاء 0 حديقة سجاء

حديقة سجاءفوجئ المتنزهون في حديقة سجاء العامة بجدة والتي تقع على مساحة 34 الف م2 في حي الشرفية باعلان على سور الحديقة لبيعها بدعوى ان الموقع مملوك لمصلحة معاشات التقاعد، وفيما بدت أمانة جدة آخر من يعلم عن إعلان البيع، قالت الشركة العقارية التي وضعت الإعلان أنه سيتم بيع الحديقة في مزاد علني في يناير المقبل مشيرة الى ان الامانة مستأجر للموقع من مصلحة معاشات التقاعد وأن فترة الايجار انتهت.

واستغرب زوار الحديقة من الإعلان مشيرين الى ان الحديقة قائمة منذ 40 عامًا وشهدت خلال الفترة الأخيرة عملية ترميم من جانب الأمانة حيث تعتبر المتنفس الوحيد في الحي الذي يقصده الكثير من الزوار كما تعتبر ممشى تقصده نساء الحي وخاصة المصابات بمرض السكر.

وحديقة سجاء العامة كان قد افتتحها أمين جدة السابق يحيى المعلمي وأطلق عليها اسم الطفلة (سجاء) ابنة مدير البلدية السابق الذي تتبع له هذه الحديقة، بعد أن قدمت له مقص الشريط لافتتاحها.

وأبدى المحامي خالد الفوزان استغرابه وزوار الحديقة وجميع أهالي الحي من اللوحة التي تحمل اسم إحدى شركات إدارة العقارات وعليها إعلان لبيع الحديقة بالمزاد العلني، وتعجب من إعلان بيع الحديقة التي تعتبر من أهم مواقع التنزه لأهالي جدة من شارع التحلية وحتى طريق الملك، وطالب بإيقاف مثل هذه التصرفات ومحاسبة المسؤولين عنها.

وأضاف لو تم تحويلها إلى مرفق عام أو سلمت لجهة حكومية أخرى لما كان هنالك أي اعتراض من قبل أي شخص لأنها مصلحة عامة، ولكن يتم بيعها بالمزاد فهذا يدل على أنها سوف تكون ملكًا لشخص سيقيم عليها مباني سكنية لتحقيق ارباح طائلة، وتساءل الفوزان عن المستفيد من بيع الحديقة وقال: كيف أصبحت ملكًا لمصلحة معاشات التقاعد وهي حديقة منذ أكثر من 40 عامًا.

ويقول أمين باعشن أحد سكان حي الشرفية إن الحديقة تشهد إقبالا كثيفًا من المتنزهين، ولكن لاحظنا إهمالا في الفترة الاخيرة من حيث النظافة وري الأشجار والمسطحات الخضراء، وتفاجأنا الخميس الماضي بوجود لوحة إعلانية من أجل بيعها بالمزاد.

وطالب أمانة جدة بأن تبقي الحديقة وتعيد اهتمامها بها كالسابق كأحد مواقع التنزه القليلة في المدينة.

الأمانة: لا نعلم عن البيع.. والبلدية الفرعية: اسألوا الجفري

أوضحت الإدارة العامة للحدائق والتشجير بأمانة محافظة جدة أن الحديقة لن يتم بيعها مشيرة إلى أنها تعمل حاليًا على إنشاء دورات مياه بها، وأكدت الأمانة عدم معرفتها بمن وضع اللوحة على الحديقة دون علمها وأنها ستقف على الوضع لإزالتها وملاحقة المدعين وتطبيق العقوبات والأنظمة بحقهم.

فيما أكد مصدر مسؤول بالبلدية الفرعية التى تتبع الحديقة لها أن الموقع أصبح ملكًا لمصلحة معاشات التقاعد.

وعن كيفية حصول مصلحة التقاعد عليها طالب المصدر مراجعة مساعد الأمين لشؤون الأراضي المهندس محمد الجفري.

وتوجهت «المدينة» بالسؤال للمركز الإعلامي الذي قال إنه سيخاطب عددًا من المسؤولين في الأمانة للحصول على الرد دون نتيحة، وتوجهنا بعدها إلى مساعد الأمين لشؤون الأراضي إلا أن مدير مكتبه لم يسمح لنا بالدخول عليه وقال: «لو دخلت عليه سوف يعاتبني في قلبه».