نصرالله يهدد بإسقاط "آلاف الصواريخ" على إسرائيل

9,840 نصر الله 46 نصر الله

نصر اللههدد الأمين العام لحزب الله حسن نصرالله اليوم الأحد بإطلاق "آلاف الصواريخ" على كل اسرائيل في حال اعتدائها على لبنان، مجددا دعمه لايران "صديقة العرب والمسلمين" ومحذرا من استعدائها في المنطقة.

ووصف نصرالله في خطاب ألقاه خلال مراسم اليوم العاشر في ختام مسيرة ضخمة شارك فيها عشرات الألوف من مناصريه في الضاحية الجنوبية من بيروت ما حصل في قطاع غزة أخيراً بأنه "انتصار عظيم للمقاومة"، مضيفاً "هذا انتصار حقيقي مهما حاول بعض المرتزقة عند أسياد اسرائيل ان يطعنوا فيه".

وأضاف ان "الذي حمى غزة بعد الله هو ارادة المقاومة وشعب المقاومة وسلاح المقاومة وصواريخ المقاومة". وتابع نصرالله الذي كان يتحدث عبر شاشة ضخمة في ملعب الراية في الضاحية وقد نقل الاحتفال مباشرة عبر تلفزيون المنار التابع لحزبه، ان "اسرائيل التي هزها عدد من صواريخ فجر-5 لا يتعدى اصابع اليد، كيف ستتحمل آلاف الصواريخ التي ستنزل على تل ابيب وغير تل ابيب اذا اعتدت على لبنان؟".

وقال "اذا كانت المواجهة على قطاع غزة وبسبب الحصار على قطاع غزة، شعاعها" محدود، فان المعركة معنا شعاعها على طول فلسطين المحتلة من الحدود اللبنانية إلى الحدود الاردنية إلى البحر الاحمر، من كريات شمونة إلى ايلات".

واضاف "انتهى الزمن الذي يهول فيه علينا باسرائيل. اسرائيل المخيفة المرعبة انتهت منذ زمن"، معتبرا ان المواجهة الاخيرة في غزة اثبتت "واقعا ان اسرائيل اوهن من خيوط العنكبوت". ودافع حسن نصرالله بشراسة عن ايران التي "كنا واضحين في الاستناد اليها، الجمهورية الاسلامية الشجاعة التي لا تقيم وزنا لا لتهديدات اوباما ولا بوش من قبله ولا كل الغرب الذي يؤكد التزامه بامن اسرائيل".

وقال "احذر من خطورة تحويل الاصدقاء إلى اعداء والاعداء إلى اصدقاء"، مضيفا "هناك بين الدول العربية والاسلامية من يعمل ليقدم إسرائيل صديقا وليقدم ايران عدوا. لكن اسرائيل لا تساعد اصدقاءها في العالمين العربي والاسلامي بسبب طبيعتها العدوانية والطغيانية". وتابع ان اسرائيل "تحرجهم من خلال اعتداءاتها كل حين وكل سنة وفي مدد متقاربة في حروب على غزة وعلى الفلسطينيين وعلى لبنان".