احمدي نجاد يهنىء هنية "بالنصر" ويؤكد له دعم ايران

4,356 الرئيس محمد نجاد 5 الرئيس محمد نجاد

الرئيس محمد نجاداجرى الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد اتصالا هاتفيا مع رئيس الحكومة الفلسطينية المقالة برئاسة حركة حماس في غزة لتهنئته ب"النصر" الذي حققته الفصائل الفلسطينية ضد اسرائيل وليؤكد له الدعم المتواصل لايران، كما افادت مصادر متطابقة.

وكان مكتب رئيس الحكومة الفلسطينية المقالة في غزة اسماعيل هنية اعلن السبت في بيان ان الاخير تلقى مساء الجمعة اتصالا هاتفيا من الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد الذي "هنأه بالنصر" للفصائل الفلسطينية المقاتلة في العملية الاسرائيلية في غزة، في اشارة الى العملية الاسرائيلية العسكرية التي انتهت بوقف لاطلاق النار الاربعاء.

وقال البيان ان هنية "تلقى مساء الجمعة اتصالا هاتفيا من الرئيس الايراني احمدي نجاد لتهنئته بانتصار المقاومة بعد العدوان الاسرائيلي الذي استمر ثمانية ايام".

واضاف ان "نجاد اكد لهنية وقوف ايران الى جانب الشعب الفلسطيني وتعزيز صموده"، وعبر عن "تعازيه لذوي الشهداء الفلسطينيين وامنياته بالشفاء العاجل للجرحى".

وتابع ان هنية ثمن بدوره "وقوف ايران الى جانب الشعب الفلسطيني ضد الحصار الغاشم المستمر منذ عدة سنوات".

وذكرت وكالة الانباء الطلابية الايرانية من جهتها ان "الرئيس الايراني اشاد بالنصر الكبير لشعب غزة وللمقاومة ضد العدوان الصهيوني"، موضحة ان احمدي نجاد اكد ان بلاده "ستقف دائما الى جانب الفلسطينيين".

وكان رئيس المكتب السياسي لحركة حماس في المنفى خالد مشعل شكر الاربعاء "دور ايران في تسليح" المجموعات الفلسطينية" الذي اتاح لها، على حد قوله، مواجهة الهجوم الاسرائيلي الذي استغرق ثمانية ايام وادى الى مقتل 166 فلسطينيا وستة اسرائيليين.

وكان رئيس مجلس الشورى الايراني (البرلمان) علي لاريجاني اكد الطبيعة "العسكرية" للمساعدة الايرانية لحركة حماس.

وايران لا تعترف باسرائيل وتتوقع لها الزوال.