واشنطن ستضطر للاستغناء عن حاملة طائرات في الخليج لشهرين

3,936 صورة لحاملة طائرات الامريكية 1 صورة لحاملة طائرات الامريكية

صورة لحاملة طائرات الامريكيةاعلن مسؤولون اميركيون الجمعة ان البحرية الاميركية ستضطر الى التخلي لمدة شهرين عن احدى حاملات الطائرات المنتشرة في الخليج، حيث تمتلك عادة اثنتين، بسبب اصلاحات لا بد من اجرائها على احدى هذه السفن.

ويعكس هذا القرار الضغط الذي باتت البحرية الاميركية تنوء تحته منذ قرر الرئيس الاميركي باراك اوباما الابقاء دوما على حاملتي طائرات في الخليج بسبب المخاوف التي تثيرها ايران على خلفية برنامجها النووي المثير للجدل.

واوضح المسؤولون ان حاملة الطائرات "يو اس اس نيميتز" كان مفترضا ان تحل مطلع 2013 محل الحاملة "يو اس اس دوايت ايزنهاور" ولكن مشاكل فنية ظهرت في نيميتز وبالتالي فان اصلاح هذه الاعطال سيستدعي تأخر وصولها الى المنطقة وتغيير البرنامج.

وبناء عليه ستضطر الحاملة ايزنهاور للعودة الى الولايات المتحدة قبل موعدها المحدد اصلا وستبقى في مرفئها بفيرجينيا (شرق) شهرين قبل العودة مجددا الى الشرق الاوسط في "تحرك غير اعتيادي"، بحسب ما اعترفت البحرية.

وخلال هذين الشهرين ستبقى الحاملة "يو اس اس ستينيس" في الخليج الى جانب سفن اخرى من قطع البحرية الاميركية.