جدة.. "نزع الملكية" يدعم 5 مشاريع طبية

6,990 صورة تعبيرية 0 صورة تعبيرية

صورة تعبيريةكشف مدير الشؤون الصحية بجدة الدكتور سامي بن محمد باداود، أن الأمر السامي بنزع ملكية أراض بجدة لصالح المشاريع الطبية، سيمكن إدارته من تنفيذ خطة إنشاء مستشفى متخصص للعيون على غرار مستشفى الملك خالد للعيون في الرياض بسعة 200 سرير، و3 مراكز جديدة متخصصة، الأول لعلاج العقم، والثاني لأطفال الأنابيب، ويتضمن 100 حضانة بتكلفة 380 مليون ريال، ومركز متخصص لـ" الإصابات والحوادث"، إضافة لإنشاء مستشفى الولادة والأطفال بسعة 500 سرير.

وقال باداود لـ"الوطن"، إن تنسيقا يجري مع الإمارة والأمانة والمرور لإعادة تخطيط الحركة المرورية المحيطة بمستشفى الملك فهد بشأن التوسعة الجديدة، وإنشاء مبنى لموقف السيارات متعدد الأدوار، وإنشاء مبنى للعيادات الخارجية للمستشفى، كذلك إنشاء مركز للأسنان تابع لمستشفى الملك فهد بسعة 100 عيادة، إلى جانب تطوير البنية التحتية وسكن المستشفى بمبلغ معتمد قدره 152 مليون ريال، كذلك مشروع إنشاء 200 عيادة طب أسنان حديثة ومتطورة منها 100 عيادة بشمال جدة و100 عيادة أخرى لجنوب جدة بتكلفة إجمالية تقدر بـ120 مليون ريال.

وحول مستشفى العيون التخصصي، أكد أنه سيتم افتتاح أقسام لعلاج أمراض العيون للأطفال وعلاج أمراض الشبكية، وعلاج انحرافات النظر وزراعة القرنية، وبلغت تكلفة إنشاء مستشفى تخصصي للعيون بجدة 300 مليون ريال، حيث كان المستشفى عبارة عن فكرة لإنشاء برج بجانب مستشفى شمال جدة، وتم تعديل المشروع إلى إنشاء مستشفى تخصصي للعيون يخدم سكان المنطقة الغربية.

وشدد على أن قرار نزع ملكيات أراض سيخدم القطاع الصحي بإضافة منشآت حديثة لخدمة المواطنين، كذلك التوسعات التي ستقام ستعطي فرصا أكبر لخدمة المرضى والمراجعين لمستشفى الملك فهد، باعتبار أنه المستشفى الرئيسي الذي يستقبل أعدادا كبيرة من المراجعين ويعتبر المستشفى المركز الأساسي لتقديم الخدمات الصحية بجدة وسيشمل التطوير إنشاء مواقف تتكون من عدة أدوار للزوار والمراجعين للمستشفى لإعطاء المراجعين فرصة إيجاد مواقف قريبة من المنشأة.

وأوضح أن صحة جدة كانت تعاني من عدم توفر مركز للعقم لخدمة المواطنين، وكذلك عدم وجود مركز للحوادث والإصابات، فإنشاء هذين المركزين سيساهم في خدمة المواطنين فيما يختص بعلاج العقم، والمركز الآخر متخصص لاستقبال الحوادث والإصابات وتزويد هذين المركزين بالكوادر الطبية المتخصصة حيث سيساعد مركز الحوادث والإصابات في إنقاذ حالات الحوادث المرورية على طريق جدة المدينة جدة رابغ فهي أكثر الطرق التي تشهد إصابات نتيجة الحوادث وهذا المركز سيساهم في إنقاذ أرواح العديد لقربه من الطرق الأكثر تعرضا للحوادث.

من جهته، أكد المتحدث الرسمي للشؤون الصحية بالطائف سراج الحميدان، أنه بعد نزع ملكية الأراضي التي أمر بها المقام السامي سيقام مستشفى الأطفال بجوار مستشفى الملك فيصل الجديد وعلى مساحة 300 ألف متر مربع وبتكلفة إجمالية 260 مليون ريال وبسعة 300 سرير، كذلك سيتم إنشاء مستشفى للصحة النفسية والإدمان في منطقة خارج مدينة الطائف وسيساهم هذا المستشفى في تقديم خدمات طبية لعدد كبير من المرضى نفسيا، كذلك تدرس صحة الطائف مشاريع أخرى ستخدم المواطنين وتقدم خدمات صحية وعلاجية على نطاق أوسع.