تأخر الرواتب يوقف 200 عامل عن العمل في نجران

5,580 العمالة 0 العمالة

العمالة احتوت الأجهزة الأمنية في منطقة نجران أمس، تجمع أكثر من 200 عامل من جنسيات مختلفة، توقفوا عن العمل، احتجاجا على تأخير رواتبهم الشهرية لدى الشركة المشغلة لهم لأكثر من أربعة أشهر، حيث نجح المقدم علي محمد القحطاني مدير الدوريات الأمنية في إقناع العمالة باختيار أشخاص يمثلونهم أمام مدير مكتب العمل وشرح معاناتهم.

وذكر أحد العمال (من جنسية عربية) لـ «عكاظ»، بأنهم يتبعون الشركة المنفذة لمشروع مبنى كلية التقنية للبنات في نجران، مبيناً عدم استلامهم لرواتبهم المتأخرة منذ أربعة أشهر.

وأضاف «نسكن بالقرب من المشروع، وهو غير ملائم للسكن ولا تتوفر به إمدادات المياه»، مؤكداً بأن عددهم نحو 200 عامل في مختلف المهن، وزاد: «قررنا التوقف عن العمل والمشي سيراً من مقر المشروع حتى مقر مكتب العمل في المنطقة لشرح معاناتنا والتوصل إلى حل مع الشركة التي لم تلتزم ببنود العقد».

«عكاظ» رافقت مسيرة العمالة بصحبة الدوريات الأمنية حتى وصولها إلى مكتب العمل والعمال، واختيارهم ممثلين عنهم لمقابلة مدير المكتب يرافقهم مدير الدوريات الأمنية المقدم علي محمد القحطاني الذي أعد محضرا بالواقعة.

إلى ذلك، أوضح مدير مكتب العمل المكلف هادي آل دويس لـ «عكاظ» أن المكتب سيلزم صاحب العمل بتسليم رواتب العمالة المتأخرة، وتهيئة السكن المناسب لهم، وسوف ندون مخالفة بحقها في سجل وزارة العمل والعمال، مؤكداً عدم التساهل مع الشركة في تطبيق النظام.

بدوره، أكد الناطق الأمني الإعلامي لشرطة منطقة نجران الرائد عبدالرحمن بن محمد الشمراني لـ «عكاظ» بأن العمال وعددهم نحو 200 عمال تقريباً، تجمعوا في أحد الشوارع العامة في نجران ثم توجهوا إلى مكتب العمل في المنطقة، وصدرت توجيهات مدير شرطة منطقة نجران اللواء صالح بن علي الشهري بالمباشرة ومتابعة الوضع من قبل مدير الدوريات الأمنية الذي وجه عددا من الدوريات بمرافقتهم إلى مكتب العمل.