طباخ اميركي قتل زوجته وطهاها مدة اربعة ايام

11,397 تعبيرية 3 تعبيرية

تعبيريةادين طاه اميركي بتهمة القتل من دون سابق تصور وتصميم، بعدما اقر بانه طها بقايا زوجته مدة اربعة ايام ليتخلص من جثتها العام 2009 مؤكدا في الوقت ذاته ان وفاتها اتت عرضية.

وقال ديفيد فيينس (49 عاما) للشرطة انه اوثق زوجته بشريط لاصق لمنعها من الفرار. وخلد بعدها الى النوم ليجدها وقد توفت عندما استيقظ بعد اربع ساعات. واقر ان الذعر تملكه عندها.

وقال للمحققين "قمت بطهوها مدة اربعة ايام وتركتها تبرد وحولتها الى عصيدة" قبل ان يرميها في سلة المهملات.

ولم يعثر قط على جثة زوجته بعد اختفائها في تشرين الاول/اكتوبر 2009.

واستمرت محاكمة ديفيد فيينس ستة ايام وسيصدر الحكم في حقه في 27 تشرين الثاني/نوفمبر وهو يواجه عقوبة تراوح بين 15 سنة والسجن مدى الحياة.

وقال المحققون ان المتهم الذي كان يملك معطما في حي شعبي في لوميتا جنوب لوس انجليس (كاليفورنيا غرب) سبق له ان اوثق زوجته مرتين بالطريقة ذاتها على الارجح "لمنعها من ادمان الكوكايين والكحول".

وكانت المدعية العامة ديبورا برازيل طلبت ان يحاكم ديفيد فيينز بتهمة القتل العمد مشددة على ان وفاة زوجته لم تكن عرضية.

الا ان اعضاء هيئة المحلفين وهم ستة رجال وست ناء قرروا غير ذلك بعدما تداولوا لمدة خمس ساعات ونصف الساعة.

وقال المتهم للمحقيين ايضا انه ترك كيسا يحوي بعض بقايا زوجته في مكان ما على الارجح موضحا ان جمجمتها موجودة في قبو منزل والدته الا ان المحققين لم يعثروا على شيء.

ومثل ديفيد فيينس امام المحكمة على كرسي نقال بعد محاولة انتحار فاشلة في شباط/فبراير 2011 عندما قفز من صخرة ارتفاعها 25 مترا.