خطة مراقبة ل 33 ألف محل تجاري عامل في مكة المكرمة

6,945 صورة تعبيرية 0 صورة تعبيرية

صورة تعبيريةبدأت أمانة العاصمة المقدسة في تكثيف أعمالها المتعلقة بصحة البيئة ومراقبة الأسواق ومحلات بيع المواد الغذائية ، وتأمين احتياجات موسم الحج المتعلقة بأعمال التغذية والاعاشة ، وقد شكلت الادارة العامه لصحة البيئة العديد من اللجان الرقابية الميدانية لمتابعة الأسواق ومحلات بيع المواد الغذائية والمطاعم والمطابخ وغيرها ومكافحة الظواهر السلبية وبمشاركة عدد من الجهات الحكومية وتشكيل اللجان الرقابية مثل لجنة توزيع المباسط ولجنة الأسعار ولجنة تعقيم ناقلات المياه ولجنة المراقبة الميدانية للسعودة ولجنة المراقبة الغذائية ولجنة التسمم الغذائي ولجنة فحص عينات الاغذية واللجنة الامنية وذلك لضمان تهيئة الأجواء الصحية لحجاج بيت الله الحرام والمحافظة على تقديم أفضل الخدمات لهم فيما يتعلق بالاصحاح البيئي والصحة العامة .

اوضح ذلك الدكتور محمد هاشم الفوتاوي مدير عام صحة البيئة وقال ان الامانة اعتمدت عدداً من المطابخ والمطاعم ومعامل الحلويات والمعجنات المؤهلة كمتعهدي تأمين اعاشة خلال موسم الحج ، حيث تم اعتماد (46) مطبخا ومطعما و(24) مخبزا ومعمل حلويات وذلك بعد التأكد من الطاقات التشغيلية لتلك المحلات وتوفر كافة الاشتراطات المطلوبة بها .

واشار الفوتاوي إلى أنه يوجد في مكة المكرمة حوالي (33000) ثلاثة وثلاثين الف محل تجاري وغذائي بالاضافة الى أكثر من(2000) محل موسمي يتم التصريح لهم خلال فترة الحج ، مؤكدا بأنه تم وضع خطة عمل للمراقبة الميدانية للتأكد من نظافة جميع هذه المحلات وتوفر الاشتراطات الصحية فيها والتأكد من سلامة العاملين وحصولهم على شهادات صحية سارية المفعول ومصادرة المواد التالفة وإجراء التحاليل المخبرية لجميع العينات من المواد الغذائية بالإضافة إلى تنظيم أعمال اللجان المشاركة مع الجهات الحكومية.

الجدير بالذكر أن أمانة العاصمة المقدسة تسعى إلى تحقيق أعلى مستوى من الخدمات المقدمة لحجاج بيت الله الحرام وتهيئة كافة سبل الراحة والطمأنينة لهم حتى ينعموا بأداء مناسكهم في أجواء روحانية آمنة .