تجدد المعارك العنيفة بين السنة والعلويين في طرابلس بعد مقتل شيخ سني

4,509 تعبيرية 1 تعبيرية

تعبيريةلقي شيخ سني شاب مصرعه، ما أدى إلى تجدد المعارك العنيفة في مدينة طرابلس، كبرى مدن شمال لبنان، بين مسلحين من السنة وآخرين علويين في سياق توتر متصاعد مرتبط بالصراع الدائر في سوريا.

وقالت التقارير إن القتيل هو الشيخ خالد البرادعي ، 28 عاما، ،وأنه قتل عند الفجر بعد وقف اطلاق نار هش بين حي جبل محسن العلوي وحي القبة السني.

وقالت مراسلة لبي بي سي في بيروت إن الشيخ قتل برصاص قناص.

والمعارك التي بدأت الاثنين بين مجموعات علوية من جبل محسن مناصرة للنظام السوري واخرى سنية مناهضة له في حي باب التبانة وحي القبة السني قد اوقعت 12 قتيلا و86 جريحا.

يذكر ان هاتين المنطقتين كانتا مسرحا خلال الحرب الاهلية في لبنان لمعارك طاحنة. وشهدتا خلال السنوات الماضية جولات عنف متكررة، لا سيما منذ اندلاع الاضطرابات في سوريا قبل 17 شهرا.

وكان رئيس الوزراء اللبناني نجيب ميقاتي عقد امس اجتماعا في دارته في طرابلس لمناقشة الاحداث الاخيرة التي شهدتها المدينة بين مسلحين من السنة وآخرين علويين، شارك فيه مفتي طرابلس وعدد من الوزراء والنواب والقادة الامنيون.

وبحث المجتمعون في كيفية ايجاد حل للمواجهات التي اصبحت تشكل تهديداً للسلم الاهلي في طرابلس ولبنان.