أمانة الرياض تضع اللمسات النهائية لإطلاق برنامج الاحتفال بعيد الفطر

3,699 تعبيرية 0 تعبيرية

تعبيريةناقشت اللجنة التنفيذية لاحتفالات أمانة منطقة الرياض بعيد الفطر المبارك في اجتماعها الذي عقدته أمس الأول برئاسة أمين منطقة الرياض المهندس عبدالله المقبل، جميع الترتيبات والاستعدادات لإطلاق برنامج احتفالات العيد الذي تم اعتماده مؤخراً من أمير منطقة الرياض صاحب السمو الملكي الأمير سطام بن عبدالعزيز.

واستهدف الاجتماع وضع اللمسات النهائية لانطلاق برنامج احتفالات أمانة منطقة الرياض بعيد الفطر المبارك التي تقام في أربعين موقعاً تغطي جميع أحياء العاصمة الرياض، واستعرض تقارير اللجان المختصة في تجهيز مواقع الاحتفالات والإشراف على الأنشطة والفعاليات المصاحبة، والتأكيد على تهيئة تلك المواقع وتجهيزها بجميع الاحتياجات والخدمات الأساسية لتوفير بيئة مناسبة للاحتفال بهذه المناسبة الدينية العظيمة، وتسهيل مهمة الوسائل الإعلامية المرئية والمقروءة والمسموعة لمتابعة جميع الأنشطة والفعاليات، وإطلاع سكان العاصمة وزوارها على التفاصيل المتعلقة بأوقات إقامة تلك الاحتفالات وما تتضمنه من نشاطات وفعاليات متنوعة تلائم جميع شرائح المجتمع من الشباب والأطفال والنساء والعائلات.

وتطرق الاجتماع إلى آليات التنسيق مع جميع الجهات المعنية لتوفير جميع الخدمات في مواقع إقامة الفعاليات والطرق المؤدية إليها، والتأكد من الاستعدادات النهائية وأخر الترتيبات للمواقع التي ستحتضن تلك الاحتفالات.

وأكد أمين منطقة الرياض خلال الاجتماع، على أهمية تنفيذ التوجيهات الكريمة التي تحظى بها الأمانة من صاحب السمو الملكي الأمير سطام بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض وبمتابعة مباشرة من نائبه صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سعد اللذين يحرصان على أن تتميز الاحتفالات هذا العام بالتجديد والتطوير وتلبية احتياجات ورغبات جميع سكان مدينة الرياض وزوارها، وتسخير جميع الإمكانات التي من شأنها الارتقاء بالاحتفالات لتتناسب مع أهمية هذه المناسبة الدينية العظيمة، وبما يتلاءم مع الوجه الحضاري لمدينة الرياض ويبرز ما تتمتع به من إمكانات في إدخال البهجة والفرح على سكان العاصمة وزوارها، وإتاحة الفرصة للشباب للتعبير عن مواهبهم وقدراتهم وتلبية احتياجاتهم الترفيهية، بالإضافة إلى الاستفادة من فعاليات «عيد الرياض» في تنمية السياحة الداخلية، وتنشيط الحركة الاقتصادية في المدينة، وتوفير فرص العمل المؤقتة للشباب والشابات الذين يسهمون بشكل فاعل في تنفيذ هذه الفعاليات والإشراف عليها ومتابعة تنظيمها.