عسير: شكاوى من متسولات شاميات حسناوات يطاردن الشباب للحصول على مساعدات

18,420 تعبيرية 3 تعبيرية

تعبيريةطالب عدد من أهالي وشباب منطقة عسير الجهات الأمنية بالتحرك في أعقاب انتشار متسولات شاميات حسناوات لم يتجاوزن العقد الثالث يستهدفن الشباب للحصول على مساعدات مالية وعينية.

وأبدى عدد منهم تخوفهم من وجود عصابات منظمة خلف ذلك الانتشار، خصوصا أن انتشارهن يتم بطريقة منظمة وعند نقاط بعينها، إضافة إلى ظهورهن بكامل زينتهن وبملابس غير رثة كما هي عادة المتسولات، مبينين أنه ما كان لهذه الظاهرة أن تنتشر لولا تغيب الرقابة الأمنية.

وقال أحد شباب المنطقة وفقا لموقع "الجزيرة أونلاين" إنه لاحظ وجودهن في أماكن متفرقة عند الأسواق التجارية والمراكز والمجمعات الكبرى والإشارات المرورية والمناطق المأهولة بالسكان.

فيما توقع آخر وقوف عصابات خلفهن ودعمهن، مشيرا إلى أن انتشارهن مع شهر رمضان المبارك فجأة وبدون مقدمات يعزز من هذه الفرضية، مؤكدا أن عددا من أصدقائه واجهوا الموقف نفسه كما حكى آخرون عن طرقهن الأبواب والتقائهن ربات البيوت ما يخشى معه حدوث ما لا تحمد عقباه.

ووصف ثالث بحسب الموقع ذاته غالبية هؤلاء النسوة بأنهن لم يتجاوزن العقد الثالث من العمر، وهن من ذوات البشرة البيضاء والعيون الخضراء والزرقاء، ويؤكدن خلال سؤالهن أنهن من بلاد الشام ومن العراق، وأنهن من قبائل معروفة وعريقة.