الصليب الاحمر: فشل عملية إجلاء المصابين من حمص السورية مُجددا

3,549 0

قالت اللجنة الدولية للصليب الأحمر يوم الخميس ان الجهود لإجلاء المدنيين والمصابين من مدينة حمص السورية فشلت مجددا بعد تعذر دخول فريق انقاذ الى المناطق المتضررة.

وقالت بياتريس ميجيفاند روجو رئيس عمليات الصليب الأحمر الدولي في منطقة الشرق الأوسط والأدنى في بيان انه كان هناك اتفاق مع السلطات السورية والمعارضة كي يقوم فريق الصليب الأحمر بعملية إجلاء يوم الأربعاء.

وأضافت "في الموقع لم يتم الالتزام بما تم الاتفاق عليه ولم يتمكن أعضاء الفريق من العمل."

وأحجم بيجان فارنودي المتحدث باسم اللجنة في جنيف عن تقديم تفاصيل أو توجيه اللوم الي أحد في الانتكاسة الأخيرة بعد موافقة الجانبين مبدئيا على هدنة لأغراض انسانية.

وهذه هي المرة الثانية خلال أسبوع التي يضطر فيها فريق اللجنة الدولية للصليب الأحمر للعودة الى دمشق. ففي 21 يونيو حزيران عاد فريق مشترك من الصليب الأحمر والهلال الأحمر العربي السوري أدراجه بعد سماعه دوي اطلاق نار لدى محاولته دخول المدينة القديمة حيث تقول اللجنة ان مئات من المدنيين مازالوا محاصرين بسبب الاشتباكات.

وقالت اللجنة في بيان يوم الخميس "اللجنة الدولية للصليب الأحمر والهلال الأحمر العربي السوري هما فقط المنظمتان الوحيدتان فعليا اللتان تعملان في المناطق الأكثر تضررا في البلاد ومن ثم فإن حرية الوصول بشكل آمن وبدون اعاقة أمر جوهري لعملهما. تتعرض فرق لجنة الصليب الأحمر والهلال الأحمر السوري لأخطار كبيرة أثناء قيامها بمهامها."

وأنحى مسؤول بوزارة الخارجية السورية في تقرير بثته وكالة الأنباء السورية الرسمية باللائمة على "مجموعات ارهابية مسلحة" -وهو الوصف الذي تطلقه الحكومة على مقاتلي المعارضة- في منع فرق الاغاثة من القيام بعملها.

ونقلت الوكالة عن المسؤول قوله إن هذا يحدث "دون أي مبررات على الاطلاق سوى اصرار هذه المجموعات على استمرار ممارسة القتل والاجرام بحق هؤلاء المواطنين الأبرياء."

ولم يرد على الفور أي تعقيب من جماعات المعارضة المسلحة في المدينة.