تقنية جديدة أسرع 100 مرة من "واي فاي" وأكثر أمانا ربما تكون مستقبل الإنترنت

11,763 صورة 2 صورة

صورةكشف باحثون في جامعة "إدنبره" للتكنولوجيا عن تقنية جديدة تحمل اسم "لاي فاي" تعتمد على مستشعرات الضوء المركزية التي ترسل حزما ضوئية عبر أطوال موجية مختلفة.

وأوضح الباحثون أن هذه التقنية سوف تشكل مستقبل الاتصالات والإنترنت حيث أكدوا على أنها ستكون أسرع مائة مرة من الـ"واي فاي" مع إمكانية نقل بيانات ذات سعة أكبر تصل إلى أكثر من "40 جيجابت" في الثانية لكل شعاع.

ووفقا لتقرير نشرته "ديلي ميل"، فإن "لاي فاي" سوف تمكن الشركات من إطلاق شبكات إنترنت أكثر أمانا حيث أنها ستعتمد على توجيه حزمة الأشعة من الألياف الضوئية، ولن تحتاج الشبكة لصيانة.

بهذه الشبكة، لن ترسل البيانات إلا في منطقة بعينها بأطوال موجية وزوايا مختلفة، بمعنى أنه يمكن احتوائها مما يجعلها أكثر أمانا ويحول دون تداخلها مع شبكات مجاورة.

وفي الوقت الذي تعتمد فيه شبكات "واي فاي" على إشارات سلكية بتردد يتراوح بين 2.5 و5 جيجاهرتز، فإن الشبكة الجديدة سوف تستخدم أشعة تحت حمراء بأطوال موجية تتجاوز 1500 نانومتر.

وأشار الباحثون في الجامعة التكنولوجية إلى أن "لاي فاي" يمكنها الوصول إلى ترددات أعلى تصل إلى 200 تيراهرتز بسعة نقل بيانات أكبر، ومن المتوقع أن تكون جاهزة للعمل في غضون خمس سنوات.

صورة

صورة

صورة

صورة