الموصل.. مسجد البغدادي في مرمى القوات العراقية

2,421 صورة 0 صورة

صورةأعلنت وزارة الدفاع العراقية مقتل 6 قادة أجانب بتنظيم داعش بقصف جوي نفذته مقاتلات تابعة للتحالف الدولي على منطقة سوق الشعارين في الجانب الغربي للموصل.

وقالت الوزارة إن الغارات الجوية ضد التنظيم استأنفت بعد توقفها لأيام بسبب اضطراب الأحوال الجوية، يأتي ذلك فيما أعلن قائد الحملة العسكرية العراقية لاستعادة الموصل سيطرة القوات العراقية على حي نابلس جنوب غرب المدينة.

من غرب الموصل

وكان الفريق رائد شاكر جودت، قائد الشرطة الاتحادية قد كشف، الأحد، أن الشرطة أصبحت قاب قوسين من تحرير جامع النوري الكبير ومنارته الحدباء التاريخية، ثاني أهم الأهداف الاستراتيجية بعد تحرير المباني الحكومية في معركة الموصل .

وأضاف جودت بأن الطائرات المسيرة القاصفة والقاذفات الأنبوبية تواصل استهداف دفاعات داعش في محيط المنطقة، مؤكداً أنه تم تدمير 23 آلية ملغمة تعود للتنظيم بحسب قوله.

إلى ذلك، أعلن جودت أن الشرطة اعتقلت "حسام شيت مجيد شيت الجبوري"، مسؤول ما يسمى بديوان الحسبة في منطقة باب السجن في الموصل.

يذكر أن عدداً من الصور الصادرة عن إعلام الشرطة الاتحادية أظهر قربها من جامع النوري، الذي ألقى فيه زعيم داعش "أبو بكر البغدادي أول خطبة له بعد السيطرة على الموصل، في منتصف 2014 . كما بينت الصور بوضوح منارته الحدباء التاريخية .

يشار إلى أن قائد العمليات الخاصة الثانية في جهاز مكافحة الإرهاب، اللواء الركن معن السعدي، كان أكد السبت أن عملية استعادة الجانب الغربي من الموصل مستمرة، مضيفاً: "نتقدم لكن تقدمنا حذر جداً في الموصل للحفاظ على أرواح المدنيين وممتلكاتهم ".

173 ألف نازح

ويتميز غرب الموصل باكتظاظ أحيائه السكنية، ما يصعب مهمة القوات الأمنية العراقية في استعادة الأحياء المتبقية في الساحل الأيمن من داعش.

وقد دفعت المعارك سكان القسم الغربي من الموصل إلى النزوح. في هذا السياق أفاد مراسل "العربية" في العراق السبت نقلا عن مصدر رسمي أن أعداد النازحين من غرب الموصل تخطى الـ 173 ألف نازح جراء المعارك هناك.

وكانت منظمة الهجرة الدولية قد أعلنت الأربعاء الماضي نزوح حوالي 100 ألف عراقي منذ بدء هجوم #القوات-العراقية لاستعادة الجانب الغربي لمدينة الموصل من قبضة تنظيم داعش.